تملك أغلب دول العالم العديد من القصور الفاخرة التي تعتبر رمزا من رموز العلامة المميزة في تقافتهم و معتقداتهم، نعرفك اليوم سيدتي بأغرب قصر أضاف علامة مميزة جديدة لفرنسا، حيث يعتبر هذا القصر الغريب من القصور ذات الهندسة المعمارية الفريدة من نوعها، خاصة و أن هذا القصر الغريب ثم بنائه فقط من الحصى و الصخور، و الذي ثم بنائه من طرف ساعي البريد " فرديناند شوفال "، ليصمم هذه التحفة المعمارية الرائعة مكتملة الأركان بتصاميم مختلفة الأشكال و الأحجام.








تعود فكرة بناء هذا القصر الغريب عندما لاحظ فردياند شوفال الصخور الفريدة ذات الأشكال الجذابة و المميزة في طريقه الى تسليم البريد في أحد المناطق الريفية في فرنسا، و في تلك اللحظة قرر الفرنسي فرديناند شوفال تحقيق حلمه في بناء هذا القصر الذي كان يخشى التصريح به حتى لا يتعرض للسخرية، مما اضطر الى العمل ليلا على ضوء مصباح زيت، و هذا القصر يحتوي على تماثيل لحيوانات و مخلوقات أسطورية غريبة الأشكال التي استوحها من بطاقات البريد و تأثيره بالمعتقدات المسيحية و الهندوسية.






كما استعان فردياند شوفال في بناء هذه التحفة الغريبة بعربة صغيرة، يدفعها كل يوم لجمع الصخور و الأحجار المميزة في طريق عمله، ليصبح الأمر بعد ذلك بالنسبة اليه كهواية، و ليتحول بعد ذلك الى مشروع ضخم في عام 1879 و الذي اكتمل في عام 1912، ليصمم بذلك شوفال أحد أروع الهياكل المعارية التي بناها الهواة، و هذا القصر حاليا معروف باسم Palais Ideal، و على الرغم من مرور أكثر من 100 عام على بناء هذا القصر، إلا أنه لا زال مفتوحا أمام السياح للتمتع برؤيته في بلدة Hauterives التي تقع في جنوب شرق فرنسا.