قال حلمى النمنم وزير الثقافة، إن سيد قطب كان رئيس تحرير مجلة ماسونية، ويكتب المقال الافتتاحى لها، مشيرًا إلى أن حسن الهضيبى المرشد الثانى لجماعة الإخوان كان ماسونيًا.


وأوضح خلال تصريحات إعلامية، أنه لو قلنا أن جماعة الإخوان ماسونية، فإننا لا نتجاوز كثيرًا، مشيرًا إلى أنه منذ نهاية حرب أكتوبر 73، ألغى الرئيس السادات الرقابة على الكتب فى مصر، فليس من حق أى جهة فى الدولة أن تراقب كتابا قبل طبعه حتى كتب سيد قطب، وبعد أن أصبحت الإخوان جماعة إرهابية أصبح ممنوعا صدور كتبها، وإذا كانت هناك مكتبات تنشرها فإن هذا يعد ترويجا لكتب إرهابية.


وأشار النمنم إلى أنه لا يليق بمكانة مصر الثقافية أن يتم الحبس فى قضايا الرأى والإبداع، موضحاً أن مثل تلك القضايا تؤثر على مكانة مصر الدولية.


وذكر النمنم، أنه يتم تطبيق القانون على أى عنصر من عناصر الجماعة الإرهابية إذا ارتكب جريمة ولا يتساوى مع من يعبر عن رأيه، مشدداً على ضرورة إلغاء عقوبة الحبس فى قضايا الرأى والإبداع.